اللغات

مقدمة

الخطابة هي فن التحدث إلى الناس بطريقة إلقائية تشمل الإقناع والاستمالة، وهي فن يمكن تعلمه بيسر وسهولة إذا توفرت الإرادة واستمرت الممارسة والتدريب.

السلام عليكم..

الخطابة هي فن التحدث إلى الناس بطريقة إلقائية تشمل الإقناع والاستمالة، وهي فن يمكن تعلمه بيسر وسهولة إذا توفرت الإرادة واستمرت الممارسة والتدريب.

وهي طريقة إلقائية بمعنى أنه يُلقى الصوت بأسلوب شيّق لإقناع الجمهور بما يطرحه الخطيب من أفكار ورؤى.
والخطابة أيضا هي مواجهة الجمهور مباشرة وتبليغ ما تحمله من أفكار؛ لذلك فهي تتطلب إرادة قوية وصوتا جهورا وتفاعلا مع ما تقول وإمساكا بزمام الأمور.
هذه الإرادة هي الأساس حتى يصل كلامك إلى الناس ويؤثر فيهم.

وتضمّ الخطابة ثلاثة أركان رئيسية هي:

  • الخطيب: وهو الشخص الذي يتحدث إلى الناس ويحاول إقناعهم بشتى الوسائل الممكنة، من صوت وتعبير حركي وإشارات وإماءة.
  • الركن الثاني الخطاب: وهو ما يلقيه الخطيب على الناس وينبغي أن يكون مُعَدّا ومراجعا قبل إلقائه. وهذه المراجعة تمنحك الثقة بالنفس والتأكد من أنه تم اختيار كل كلمة في الخطاب بدقة وعناية فائقة.
  • أمّا الركن الثالث فهو المُخاطَب، وهم الأشخاص الذين يُوجَّه إليهم الكلام.

وتحقق الخطابة فوائد اجتماعية تتمحور حول التعليم والتثقيف من خلال الحث على التحلّي بالأخلاق الحسنة والقيام الأعمال النافعة للجمهور، والدعوة إلى تجنب الأخلاق السيّئة والكفّ عن الأعمال المضرّة بالمجتمع.
والخطابة بما تحمله من هذه القيم معنية أيضا باستقرار النفوس وإعطائها العزم والإقدام على فعل الخير، فهي تَحُثُّ الإنسان على العدل والإحسان لمن يشاركه الحياة في المجتمع.
إذن فالخطابة وسيلة عظيمة النفع كما قال ابن سيناء.
ولضمان الوصول إلى خطبة مؤثرة تبقى في أذهان الناس، يجب الإعداد الجيّد لها.


فكيف نعدّ لهذه الخطبة؟
هناك أساسيات عديدة عليك الإلمام بها للتميز في هذا المجال، وهذه الدورة تسلمك مفاتيح تمكّنك من أن تكون خطيبا مُفوّها واثقا مما ستؤديه بطريقة مقنعة.
فهي شبيهة بمن يسلّمك مفاتيح لصناديق مغلقة ملأى بالعلم والفن معًا.

الفرصة متاحة أمامك الآن من خلال زيارة موقع التعليم الإلكتروني بمعهد الجزيرة للإعلام. https://elearning.aljazeera.net/ar

الأسئلة:1
عدد المحاولات:غير محدود
متاح:Always
معدل النجاح:50 %
Backwards navigation:Allowed