الإدارة الإعلامية للأزمات

self paced

Language of Instruction : (Arabic) عربى

Attend for Free!200.00 QAR

About this course

أزمات مختلفة يعيشها العالم..

منها ما هو مرتبط بفعل الإنسان، ومنها ما هو خارج عن إرادته.

لحظات حاسمة تتلاحق فيها الأحداث وتتصاعد.. قد تكون تداعياتها كارثيةً إن لم نحسن التعامل معها وإدارتها بالطريقة المثلَى.

فهل يمكن فعلا استشراف حدوث أزمة ما؟ وما أساسيات إدارتها عند وقوعها؟ وأيّ إستراتيجية نعتمد بعد انتهائها؟

Language:(Arabic) عربى

Certificate
Skills Covered
  • التعرّف على مفهوم الأزمة، أنواعها وخصائصها وأسباب نشأتها.
  • التعرّف على فريق إدارة الأزمة والنشاط اليومي للمركز الإعلامي أثناء الأزمة.
  • التعرّف على دورة حياة الأزمة.
  • اكتساب مهارات بناء إستراتيجية مميزة لإدارة الأزمة.
  • اكتساب مهارات التعامل مع الشائعات والآراء الإعلامية المعادية.
  • اكتساب مهارات استشراف الأزمات قبل وقوعها وإدارتها إعلاميا في حال حدوثها.
What do I get from this course?
  • صلاحية وصول مجانية حتى نهاية الدورة.
  • شهادة مدفوعة.
متطلبات الدورة?
  • معرفة باللغة العربية.
  • جهاز كمبيوتر أو هاتف ذكي.

Instructors

سمير الشمايلة's picture

سمير الشمايلة

عضو في فريق الإنتاج لبرامج التحقيقات الخارجية بقناة الجزيرة



أزمة كورونا:

في المراحل الأخيرة من إنجازنا لدورة "الإدارة الإعلامية للأزمات"، وتحديدا في الحادي عشر من مارس 2020 أعلنت منظمة الصحة العالمية أن فيروس كورونا "كوفيد- 19" قد أصبح وباء متفش عالميا، ودعت المنظمة دول العالم إلى "اتخاذ إجراءات متشددة" لمواجهة هذه "الجائحة".

Try Lesson >

مقدمة

أهلا بك عزيزي المتدرب في دورة الإدارة الإعلامية للأزمات..

في منتصف شهر أغسطس عام 2016، بدأ مستخدمو هاتف غالاكسي نوت 7 الإبلاغ عن ملاحظتهم ارتفاعًا غير معتاد في حرارة الجهاز، وذلك بعد فترة وجيزة من طرح شركة سامسونج لهذا الهاتف المحمول في الأسواق.

Try Lesson >

الدرس الأول:
الأزمة.. مفهومها أنواعها وخصائصها

السلام عليكم ورحمة الله،

ماذا نقصد بالأزمة؟ ما هي أنواعها وخصائصها؟

أهلا بك في درسنا الأول..

الدرس الثاني:
أسباب نشوء الأزمة وأثرها على مستقبل المؤسسة

لا تنشأ الأزمة من العدم، فدائما ما توجد أسباب ودوافع تقف وراء حدوثها.

مرحبا بك في درسنا الثاني.

الدرس الثالث:
مفاهيم ترتبط بالأزمة

كثيرا ما نتعامل في حياتنا اليومية مع مصطلحات وكلمات لها علاقة بالأزمة، وقد نظن أنها مرادفات لها.

سنتطرق في هذا الدرس لبعض هذه المفاهيم، وسنتبيّن مدى قربها أو بعدها من الأزمة..

فأهلا وسهلا بك في درسنا الثالث.

الدرس الرابع:
دورة حياة الأزمة

رغم أن الأزمة تظهر وتختفي بسرعة في معظم الأحيان، فإنها تمر بمراحل عدة ولها دورة حياة محددة، وهو ما نطلق عليه "ديناميكية الأزمة".

أهلا بك في درسنا الرابع..

الدرس الخامس:
إدارة الأزمة

إدارة الأزمات علم له أصوله وقواعده، وهي فنّ يعتمد على مجموعة من المهارات والقدرات.. فما أصولُ هذا العلم وكيف تُكتسَبُ تلك المهارات؟

نجيب عن هذين السؤالين في درسنا الخامس فأهلا بك وسهلا..

الدرس السادس:
لماذا إدارة الأزمات الآن؟

لأسباب كثيرة أصبحت إدارة الأزمات أمرا حيويا لكل المؤسسات مهما كان حجمها وطبيعة عملها.. فما هي هذه الأسباب؟

أهلا وسهلا بك في درسنا السادس..

الدرس السابع:
فريق إدارة الأزمة

من الأدوار الإستراتيجية التي تقع على عاتق قيادة المؤسسة إنشاءُ فريق متخصص ومتفرغ لإدارة الأزمة، يساعدها على تنمية قدرتها على مواجهة الأزمة وتركيز جهود إدارتها.

فممّ يتكون هذا الفريق؟

هذا ما سنتعرّف عليه في درسنا السابع..

الدرس الثامن:
الإدارة الإعلامية للأزمة

الأزمة من وجهة نظر إعلامية هي موقف يتسبب في جعل المؤسسة محل اهتمام سلبي واسع النطاق من وسائل الإعلام المختلفة، وكذلك من قبل جهات وأشخاص آخرين يتأثرون بها.

أهلا بك في درسنا الثامن..

الدرس التاسع:
عناصر الإستراتيجية الإعلامية لإدارة الأزمة

تختلف الخطط الإعلامية لإدارة الأزمات باختلاف طبيعتها ونوعها من جهة، وإمكانيات المؤسسة لمواجهة هذه الأزمة من جهة أخرى..

أهلا بك في درسنا التاسع، الذي نفصّل فيه عناصر الإستراتيجية الإعلامية لإدارة الأزمة..

الدرس العاشر:
الإعلام وإجراءات إدارة الأزمة قبل وقوعها

تؤدي ظروف الأزمة إلى تحوّل الإعلام لدور الوسيط الذي ينقل الحدث من موقعه.

لكن ما الإجراءات المنوطة بالإعلام قبل وقوع الأزمة؟

أهلا بك في درسنا العاشر..

الدرس الحادي عشر:
الاتصال الإعلامي في الأزمة

استثمار الدقائق الأولى لوقوع الأزمة، مؤشر قوي على بداية موفقة في إدارتها إعلاميا..

الاتصال الإعلامي في الأزمة عنوان درسنا الحادي عشر..

فأهلا وسهلا بك..

الدرس الثاني عشر:
النشاط اليومي للمركز الإعلامي أثناء الأزمة

في الأزمة قد تحتاج المؤسسة إلى أن يشتغل مركزُها الإعلاميّ على مدار أربع وعشرين ساعة، فهل يتطلب ذلك جهدا خاصا؟

أهلا بك في درسنا الثاني عشر..

الدرس الثالث عشر:
إدارة الإعلام بعد انتهاء الأزمة

ما بعد الأزمة هي مرحلة جديدة لا تقل خطورة عن سابقاتها، وتحتاج إلى أسلوب متفرّد وآليات محددة في القيادة والإدارة.

فما هي أبرز خصوصياتها؟

هذا محور اهتمامنا في الدرس الثالث عشر من دورة الإدارة الإعلامية للأزمات..

الدرس الرابع عشر:
الإعلام الرقمي والأزمة

أهلا بك في درسنا الرابع عشر وحديث عن الإعلام الرقمي والأزمة..

الدرس الخامس عشر:
إدارة الإعلام الرقمي في الأزمة

لانتشار الخبر في الإعلام الرقمي ديناميكية محددة، على فريق الإدارة الإعلامية أن يدرك ذلك ليُحسّن قدرته على التعامل معه.

مرحبا بك في درسنا الخامس عشر، وإدارة الإعلام الرقمي في الأزمة.

الدرس السادس عشر:
أشكال الاتصال أثناء الأزمة وأدواته

فجأة وعندما تجد أي مؤسسة نفسها أمام أزمة ما، تصبح مركزا لاهتمام وسائل إعلام كثيرة..

فكيف تواجه ذلك؟ ووفق أي أدوات؟

أهلا بك في درسنا السادس عشر..

الدرس السابع عشر:
المتحدث الرسمي باسم المؤسسة

هل من مواصفات خاصة يلزم توفرها في من يكون متحدثا رسميا باسم مؤسسة ما؟

هذا ما سنتعرف عليه في درسنا السابع عشر.. فأهلا وسهلا بك..

الدرس الثامن عشر:
التعامل مع الشائعات والآراء الإعلامية المعادية أثناء الأزمة

الإشاعة من أكثر الظواهر التصاقا بالأزمة، فماذا نقصد بها؟ وما هو أثرها؟ وكيف يمكن القضاء عليها؟

أهلا بك في درسنا الثامن عشر..

الدرس التاسع عشر:
الدروس المستفادة ومأسسة المعلومات والخبرات المكتسبة

تكمن براعة القيادة في أي مؤسسة في قدرتها على تحويل الأزمة وما حملته من أخطار وآلام إلى فرص للتجديد والبناء، وإطلاق القدرات الإبداعية، وإحياء الأمل والإصرار على الصمود والاستمرار.

أهلا بك في درسنا التاسع عشر..

الدرس الختامي

في القرن الحادي والعشرين، وفي بيئة تتسم بسرعة التغيرات وكثرة التعقيدات، تنامت ظاهرة صناعة الأزمات، من خلال عوامل ومسببات تحقق الصدمة للآخر وتفقده مقومات السيطرة والتحكم، وتزيد من حالة عدم الإدراك لديه، مما يجعله مهيّأً للاستسلام وقبول شروط صانع الأزمة وطلباته.

أهلا بك في درسنا الختامي..